استقبال السيد محمد الصغير بابس في جلسة عمل للسيدة إيزابيل روي سفيرة كندا بالجزائر

استقبل السيد “محمد الصغير بابس” في جلسة عمل السيدة “إيزابيل روي” سفيرة كندا بالجزائر. سمح هذا اللقاء للطرفين خاصة بمراجعة العلاقات الثنائية بين الجزائر و كندا . في هذا الصدد كان التركيز على السبل و الطرق لإرساء تعاون متين في شتى مجالات العمل المتعلق بالمهمة الاستشارية المميّزة لمكانة المجلس الوطني الاقتصادي و الاجتماعي في المجموعة المؤسساتية الجزائرية من جهة ، وبالاستناد لمهمة مانحة لدرجة من التواطؤ المقنع و هذا ما يمثل  السياق المؤسساتي الكندي ، بصورة تسمح بتبادل أفضل الممارسات المتعلقة خاصة بممارسة التشاور المفتوح للحوار الاجتماعي و الحوار المدني المتقدم و المتضمن لجميع الأطراف الوطنية الفاعلة

.في هذا الصنف « New look »   في هذا الصدد، اتخذ الطرفان فتح مسارات جديدة وسريعة لجلب تعاون

و ليتحقق ذلك يجب دعم الخطوط الموصلة للقمة و المستهدفة لأقطاب الامتياز أين يتموقع الرابحون المستقبليون ، كما يجب وضعها أمام التحديات المتعددة التي تواجهها مجتمعاتنا الخاصة

في هذا السجل ، راجع الطرفان الرهانات و التحديات الأكثر صرامة ، بالأخص تلك التي تشكل في نفس الوقت موضوع الاقتصاد القائم على المعرفة و الإبداع و العلم ، و التحكم الكلي في العدد و الإحصاء الضروريين لمتابعة و تقدم السياسات العامة ، فالكل يشكل بهذه الصفة خالقا للقيمة المضافة ، المجددة و الموسّعة باستمرار لخدمة جيدة للمجتمع كله